كلام فى الحب
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

كلام فى الحب



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
اعوذ بكلمات الله التمات من شر ما خلق**سبحان الله وبحمد**لا اله الا الله وحده لاشريك له،له الملك وله الحمد وهو على كل شىء قدير**سبحان الله وبحمده عدد خلقه،ورضا نفسه،وزنة عرشه،ومداد كلماته**اللهم صلى على محمد وعلى ال محمد كما صليت على ابراهيم وعلى ال ابراهيم انك حميد مجيد


.,.،.,.،.,.،.,."((منتدى كلام فى الحب))".,.،.,.،.,.،.,.
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المصحف الشريف

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 63 بتاريخ الأربعاء أبريل 20, 2011 9:56 pm
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
هناالشعراوى - 2250
 
البرنسيسة - 372
 
عمرى معاك - 23
 
MaN0*Tran0 - 7
 
masare - 7
 
R E M A S - 5
 
مانجه الامور - 4
 
جلال و فطيمة - 4
 
hassan massari - 4
 
Admin - 3
 
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط الحب لك وحدك على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط كلام فى الحب على موقع حفض الصفحات
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 427 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو hanin alwatan فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 19561 مساهمة في هذا المنتدى في 3070 موضوع

شاطر | 
 

 مدح خير الأنام محمد صلى الله عليه وسلم لثلاث شعراءمهمين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
????
زائر



مُساهمةموضوع: مدح خير الأنام محمد صلى الله عليه وسلم لثلاث شعراءمهمين   الأحد فبراير 28, 2010 9:03 pm

اولا احمد شوقى وبردته الرائعة


وُلد الـهدى فالكائناتُ ضياءُ * وفَمُ الزّمان تبسُّمٌ وثناءُ

الرُّوحُ والملـأُ الملائكُ حَوْلَهُ * للدِّين والدنيا به بُشَراءُ

والعرشُ يزهو والحظيرةُ تَزْدَهي * والمنتهى والسِّدْرَةُ العصماءُ

وحديقةُ الفرقان ضاحكة الربا * بالترجمانِ شَذِيَّةٌ غنَّاءُ

والوحْيُ يقطرُ سلسَلاً من سلسلٍ * واللوحُ والقلمُ البديعُ رُواءُ

نُظِمَتْ أَسامي الرُّسْلِ فهي صحيفة * في اللوح واسمُ محمدٍ طُغراءُ

اسمُ الجلالة في بديع حروفهِ * أَلِفٌ هنالك واسمُ طه الباءُ

يا خير من جاءَ الوجودَ تحية * من مُرسَلين إلى الـهدى بك جاءُوا

بيت النبيّين الذي لا يلتقي * إلا الحنائف فيه والحنفاءُ

خيرُ الـأُبوةِ حازَهم لَكَ (آدم) * دونَ الـأَنام وأَحرزتْ حَوَّاءُ

هم أَدركوا عِزَّ النبوَّةِ وانتهت * فيها إليكَ العِزَّةُ القعساءُ

خُلِقَتْ لبيتك وهو مخلوقٌ لـها * إن العظائِمَ كفؤها العظماءُ

بك بشَّر اللَّهُ السماءَ فزُيِّنَت * وتضوَّعت مسكاً بك الغبراءُ

وبدا مُحَيَّاك الذي قَسماتُه * حق وغُرَّتُه هُدىً وحَياءُ

وعليه من نورِ النُّبُوَّةِ رَوْنقٌ * ومن الخليل وهَدْيِه سِيماءُ

أَثنى (المسيحُ) عليه خلف سمائه * وتهلَّلت واهتزَّتِ (العذراءُ)

يومٌ يتِيهُ على الزمان صَبَاحُه * ومَساؤه بمحمدٍ وَضَّاءُ

الحقُّ عالي الركنِ فيه مُظَفَّرٌ * في المُلكِ لا يعلو عليه لواءُ

ذُعِرت عروشُ الظالمين فزُلزِلت * وعَلَتْ على تِيجانِهم أَصْداءُ

والنارُ خاويةُ الجوانب حولَهُمْ * خَمَدَت ذوائِبُها وغاض الماءُ

والآيُ تَتْرَى والخَوارقُ جَمَّةٌ * (جبريلُ) رَوَّاح بها غَدَّاءُ

نِعمَ اليتيمُ بَدَت مَخايلُ فضلِه * واليُتمُ رزقٌ بعضُه وذَكاءُ

في المهد يُسْتَسْقَى الحيَا برجائه * وبقصدِهِ تُستَدْفَعُ البَأساءُ

بِسوى الـأمانة في الصِّبا والصدقِ لم * يعرفْه أَهلُ الصدقِ والـأُمناءُ

يا مَنْ لـه الـأَخلاقُ ما تهوى العلا * منها وما يَتعشَّقُ الكبراءُ

لو لم تُقِم دينا لقامت وحدَها * ديناً تُضِيءُ بنوره الآناءُ

زانتك في الخلقِ العظيم شمائلٌ * يُغْرَى بهنّ ويُولَعُ الكرماءُ

أَما الجمالُ فأَنت شمسُ سمائه * وملاحةُ الصِّدِّيقِ أَياءُ

والحسنُ من كرم الوجوهِ وخيرهُ * ما أُوتِيَ القُوَّادُ والزعماءُ

فإذا سَخَوتَ بلغتَ بالجود المدى * وفعلتَ ما لا تفعلُ الـأنواءُ

وإذا عَفوت فقادراً ومقدّراً * لا يستهين بعفوك الجهلاءُ

وإذا رحِمت فأنت أُمٌّ أو أَبٌ * هذان في الدنيا هما الرُّحماءُ

وإذا غَضِبْتَ فإنما هي غَضْبَةٌ * في الحق لا ضِغْنٌ ولا بغضاءُ

وإذا رضيتَ فذاك في مرضاته * ورِضَى الكثير تحلُّمٌ ورياءُ

وإذا خطبتَ فللمنابر هِزةٌ * تَعرو النَّدِيَّ وللقلوب بكاءُ

وإذا قضيتَ فلا ارتيابَ كأَنما * جاءَ الخصومَ من السماءِ قضاءُ

وإذا حمَيْتَ الماءَ لم يُورَدْ ولو * أَن القياصِرَ والملوكَ ظِماءُ

وإذا أَجَرتَ فأَنت بيتُ اللَّهِ لم * يدخل عليه المستجيرَ عداءُ

وإذا ملكتَ النفسَ قُمْتَ بِبِرِّها * ولو ان ما ملكت يداك الشاءُ

وإذا بنيتَ فخيرُ زَوْجٍ عِشرةً * وإذا ابتنيْتَ فدونَك الآباءُ

وإذا صَحِبتَ رأى الوفاءَ مُجَسَّماً * في بُرْدِك الـأَصحابُ

والخلطاءُ وإذا أَخذتَ العهدَ أو أَعْطَيتَه * فجميعُ عَهدِك ذِمَّةٌ ووفاءُ

وإذا مَشَيْتَ إلى العدا فغَضَنْفَرٌو * إذا جريْتَ فإنكَ النكباءُ

وتَمُدُّ حِلمَكَ للسفيهِ مُدارياً * حتى يضيق بِعرضكَ السفهاءُ

في كل نفْسٍ من سُطاكَ مَهابةٌ * ولكل نفسٍ في نداكَ رجاءُ

والرأْيُ لم يُنضَ المُهنَّدُ دونه * كالسيف لم تضرب به الآراءُ

يا أَيُّها الـأُمِّي حَسْبُكَ رتبةً * في العلم أَن دانَتْ بك العلماءُ

الذكرُ آيةُ ربِّكَ الكبرى التي * فيها لباغي المعجزاتِ غَناءُ

صَدْرُ البيانِ لـه إذا التقت اللُّغى * وتقدّم البلغاءُ والفصحاءُ

نُسِختْ به التوراةُ وهي وضيئةٌ * وتخلَّف الإنجيلُ وهو ذُكاءُ

لما تمشَّى في (الحجاز) حكيمُه * قُضَّت (عُكاظُ) به? وقام حِراءُ

أَزرى بمنطِقِ أَهلـهِ وبيانِهم * وحيٌ يُقَصِّرُ دونه البلغاءُ

حسدوا فقالوا: شاعرٌ أو ساحرٌ * ومن الحسود يكون الاستهزاءُ

قد نال بالـهادي الكريم وبالـهدى * ما لم تنل من سُؤدد سيناءُ

أَمسى كأنك من جلالك أُمّةٌ * وَكأنه من أُنسِه بَيداءُ

يُوحَى إليك الفوزُ في ظلماته * متتابعاً تُجْلى به الظلماءُ

دينٌ يُشيَّد آيةً في آية * لَبِنَاتُه السُّوراتُ والـأَضواءُ

الحقُّ فيه هو الـأساسُ وكيف لا * واللـه جلَّ جلالـه البنَّاءُ?

أَما حديثُكَ في العقول فَمَشْرَعٌ * والعلم والحِكمُ الغوالي الماءُ

هو صِبغةُ الفرقان نفحةُ قُدْسِه * والسين من سوراته والراءُ

جَرتِ الفصاحةُ من ينابيع النُّهَى * من دَوْحه وتفجَّر الإنشاءُ

في بحرهِ للسابحين به على * أَدبِ الحياةِ وعلمِها إِرساءُ

أَتت الدُّهُور على سُلافته ولم * تَفْنَ السُّلاف ولا سلا النُّدَماءُ

بك يا بن عبد اللـه قامتْ سَمْحَة * ٌبالحقِّ من مِلَلِ الـهدى غرَّاءُ

بُنِيَتْ على التوحيد وهي حقيقةٌ * نادى بها سُقْرَاطُ والقدماءُ

وَجَدَ الزُّعافَ من السموم لـأَجلـها * كالشَّهدِ ثم تتابعَ الشُّهداءُ

ومشى على وجه الزمان بنورها * كُهَّانُ وادي النيل والعُرفاءُ

إيزيسُ ذات الملك حين توحَّدَتْ * أَخذت قِوامَ أُمورِها الـأَشياء

لما دعوتَ الناسَ لبَّى عاقلٌ * وأَصمَّ مِنك الجاهلين نداءُ

أَبَوْا الخروجَ إليك من أَوهامهم * والناسُ في أَوهامهم سُجناءُ

ومن العقول جَداوِلٌ وجَلامِدٌ * ومن النفوس حرائرٌ وإماءُ

داءُ الجماعةِ من أَرسطاليس لم * يُوصَف لـه حتى أَتيتَ دواءُ

فرسمتَ بعدَك للعبادِ حكومةً * لا سُوقةٌ فيها ولا أُمراءُ

اللـهُ فوقَ الخلق فيها وحدَهُ * والناسُ تحت لوائها أَكفاءُ

والدِّينُ يُسْرٌ والخلافةُ بيعةٌ * والـأَمرُ شُورَى والحقوقُ قضاءُ

الإشتراكيون أَنتَ إمامُهم * لولا دعاوي القوم والغُلَواءُ

داويْتَ مُتَّئِداً وداوَوْا ظَفْرَةً * وأَخفُّ من بعض الدواءِ الداءُ

الحربُ في حقٍّ لديك شريعةٌ * ومن السُّمومِ الناقعاتِ دواءُ

والبِرُّ عندكَ ذِمَّةٌ وفريضةٌ * لا مِنَّةٌ ممنونةٌ وجَباءُ

جاءَتْ فوحَّدَت الزكاةُ سبيلَه * حتى الْتقى الكرماءُ والبخلاءُ

أَنصفتَ أهلَ الفقر من أهل الغنى * فالكلُّ في حقِّ الحياة سواءُ

فلو أَنّ إنساناً تخيَّرَ مِلَّةً * ما اختار إلا دينَكَ الفقراءُ

يا أَيُّها المُسرَى به شرفاً إلى * ما لا تنال الشمسُ والجوْزاءُ

يتساءَلون ـ وأنتَ أَطهرُ هيكل ـ * بالروح أم بالـهيكل الإِسراءُ

بهما سَموْتَ مُطَهَّرَيْن كلاهما * نورٌ وريحانِيَّة وبهاءُ

فضلٌ عليكَ لذي الجلالِ ومِنَّةٌ * واللـهُ يفعل ما يرى ويشاءُ

تغشى الغُيوبَ من العوالم كلَّما * طُويَتْ سماءٌ قُلِّدَتْكَ سماءُ

في كل مِنطقةٍ حواشي نورها * نونٌ وأَنت النقطةُ الزهراءُ

أَنت الجمالُ بها وأَنت المجتلى * والكفُّ والمِرآةُ والحسناءُ

اللـهُ هَيَّأَ من حظيرةِ قُدسهنز * لاً لذاتك لم يَجُزْهُ علاءُ

العرشُ تحتكَ سُدَّةً وقوائماً * ومناكبُ الروحِ الـأمينِ وِطاءُ

والرُّسْلُ دون العرش لم يُؤذَنْ لـهمْ * حاشا لغيرك موعدٌ ولقاءُ

الخيلُ تأْبى غيرَ أحمدَ حامياً * وبها إذا ذُكِر اسْمُه خُيَلاءُ

شيخُ الفوارسِ يعلمون مكانَه * إن هَيَّجت آسادَها الـهَيْجَاءُ

وإذا تَصدَّى للظُّبى فمُهنَّدٌ * أو للرّماح فَصَعْدَةٌ سمراءُ

وإذا رمَى عن قوسِه فيمينُهُ * قَدَرٌ وما ترمي اليمينُ قضاءُ

من كل داعي الحق هِمّة سيفِه * فلِسيفه في الراسيات مَضاءُ

ساقي الجريح ومُطعمُ الـأَسرى * ومَنْ أَمِنَت سَنابكَ خيلـهِ الـأَشلاءُ

إنَّ الشجاعةَ في الرجال غلاظة * ما لم تزنها رأَفةٌ وسخاءُ

والحرب من شرف الشعوب * فإن بَغَوْا فالمجدُ مما يدَّعون براءُ

والحربُ يبعثُها القويُّ تَجبُّراً * ويَنوءُ تحتَ بَلائِها الضُّعفاءُ

كم من غَزاةٍ للرسول كريمةٍ * فيها رِضًى للحقِّ أو إعلاءُ

كانت لجند اللـه فيها شِدَّةٌ * في إثْرِها للعالمين رخاءُ

ضربوا الضلالَة ضربةً ذهبت بها * فعَلى الجهالةِ والضلالِ عَفاءُ

دَعَموا على الحرب السلامَوطالما * حَقَنت دِماءً في الزمان دِمَاءُ

الحقُّ عِرضُ اللـه كلُّ أَبيَّةٍ * بين النفوس حِمًى لـه وَوِقاءُ

هل كان حولَ محمدٍ من قومه * إلا صَبِيٌّ واحد ونساءُ

فدعا? فلبَّى في القبائل عُصبةٌ * مُستضعَفون قلائلٌ أَنضاءُ

رَدُّوا ببأْس العزم عنه من الـأَذى * ما لا ترُدُّ الصخرةُ الصمّاءُ

والحقُّ والإيمانُ إن صُبَّا على * برد ففيه كتِيبةٌ خرساءُ

نسفوا بناءَ الشِّرك فهو خرائبٌ * واستأْصلوا الـأَصنامَ فهي هَباءُ

يمشون تُغضِي الـأَرضُ منهم هيبةً * وبهم حِيالَ نعيمِها إغضاءُ

حتى إذا فُتِحَتْ لـهم أَطرافُها * لم يُطْغِهِم تَرَفٌ ولا نَعْماءُ

يا مَنْ لَهُ عِزُّ الشفاعةِ وَحدَهُ * وهُو المنَزَّهُ ما لـه شفعاءُ

عرشُ القيامةِ أَنتَ تحت لوائه * والحوْضُ أَنتَ حِيالَهُ السَّقاءُ

تروي وتسقي الصالحين ثوابَهم * والصالحاتُ ذخائرٌ وجزاءُ

أَلمثل هذا ذُقتَ في الدنيا الطَّوَى * وانشق مِن خَلَقٍ عليكَ رداءُ

لي في مديحك يا رسُولُ عرائسٌ * تُيِّمْنَ فيك وشاقَهنَّ جَلاءُ

هُنَّ الحسانُ فإن قبلتَ تكرُّماً * فمُهورُهُنَّ شَفَاعَةٌ حَسناءُ

أَنت الذي نَظمَ البريَّةَ دينُهُ * ماذا يَقول ويَنظم الشعراءُ

المُصلِحون أصابعٌ جُمِعت يَداً * هي أَنت بَلْ أنت اليدُ البيضاءُ

ما جئتُ بابكَ مادحاً بل داعياً * ومن المديح تضرُّعٌ ودُعاءُ

أَدعوك عن قومي الضِّعافِ لـأَزمةٍ * في مثلـها يُلْقَى عليك رَجاءُ

أَدرى رسُولُ اللَّهِ أن نفوسَهم * رَكِبَتْ هواها والقلوبَ هواءُ

مُتفكِّكون فما تضمُّ نفوسَهم * ثِقَةٌ ولا جَمع القلوبَ صفاءُ

رقدُوا وغرَّهُم نعيمٌ باطلٌ * ونعيمُ قومٍ في القيُود بلاءُ

ظلمُوا شريعتَك التي نلنا بها * ما لم ينل في رومةَ الفقهاءُ

مشتِ الحضارةُ في سَناها واهتدى * في الدِّين والدُّنيا بها السعداءُ

صلى عليك اللـهُ ما صحِب الدُّجى * حادٍ وحَنَّت بالفلا وَجناءُ

واستقبل الرِّضْوانَ في غُرفاتِهم * بجِنان عَدْنٍ آلُك السُّمحَاءُ

خيرُ الوسائل مَنْ يقع منهُم على * سَبب إليك فحسبيَ الزَّهراءُ




اللهم صلى على محمد كامل النور


وهذا محمود سامى البارودى يقول


هُوَ النَّبِيُّ الَّذي لَوْلاَ هِدَايَتُهُ * لَكانَ أَعْلَمُ مَنْ فِي الـأَرْضِ كَالـهَمَجِ

أَنَا الَّذي بِتُّ مِنْ وَجْدِي بِرَوْضَتِهِ * أَحِنُّ شَوْقاً كَطَيْرِ الْبَانَةِ الْهَزِجِ

هاجَتْ بذِكْرَاهُ نَفْسِي فاكتَسَتْ وَلَهاً * وأَيُّ صَبٍّ بذِكْرِ الشَّوْقِ لَمْ يَهِجِ

فَمَا احْتِيَالِي" ونَفْسِي غَيْرُ صابِرَةٍ * عَلَى البِعَادِ وهَمِّي غَيْرُ مُنْفَرِجِ

لا أَسْتَطِيعُ بَرَاحاً إِنْ هَمَمْتُ وَلاَ * أَقْوَى عَلَى دَفْعِ ما بالنَّفْسِ مِنْ حوَجِ

لَوْ كانَ لِلْمَرْءِ حُكْمٌ في تَنَقُّلِهِ * ما كانَ إِلاَّ إِلَى مَغْناهُ مُنْعَرَجِي

فَهَلْ إِلى صِلَةِ الآمالِ مِنْ سَبَبٍ" * أَمْ هَلْ إِلَى ضِيقَةِ الـأَحْزانِ مِنْ فَرَجِ"

يا رَبِّ بالْمُصْطَفَى هَبْ لِي وَإِنْ * عَظُمَتْ جَرائِمِي رحْمَةً تُغْنِي عَنِ الحُجَجِ

ولا تَكِلْنِي إِلَى نَفْسِي فإِنَّ يَدِي * مَغْلُولَةٌ وصَباحِي غَيْرُ مُنْبَلِجِ

ما لي سِواكَ وأَنْتَ الْمُسْتعانُ إِذَا * ضَاقَ الزِّحامُ غَدَاةَ المَوْقِفِ الْحَرِجِ

لم يَبْقَ لِي أَمَلٌ إِلاَّ إِلَيْك فَلاَ * تَقْطَعْ رَجائي فَقَدْ أَشْفَقْتُ مِنْ حَرَجِي





اللهم احشرنا فى زمرة الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم


وهذاحافظ ابراهيم يمدح قائلا


إنْ صَوَّرُوكَ فإنّمَا قد صَوَّرُوا * تاجَ الفَخارِ ومَطْلَعَ الـأنْوارِ

أو نَقَّصُوكَ فإنّمَا قد نَقَّصُوا * دينَ النَّبيِّ محمّدِ المُختارِ

سَخِرُوا مِن الفَضْلِ الذي أوتِيتَه * واللـهُ يَسْخَرُ مِنْهُمُ في النَّارِ

لاتَجْزَعَنَّ فلَسْتَ أوّلَ ماجِدٍ * كَذَبَتْ عليه صَحائِفُ الفُجّارِ

رَسَمُوا بذاتِكَ للنَّواظِرِ جَنَّةً * مَحْفُوفَةً بمَكارِهِ الـأشْعارِ

وتَقَوَّلُوا عنكَ القَبيحَ وهكذا * يُمْنَى الكَريمُ بغارَةِ الـأشْرارِ

لن يَحْجُبُوكَ عن الوَرَى أو يَحْجُبُوا * فَلَقَ الصَّباحِ ومَشْرِقَ الـأقْمَارِ

أو يَبْلُغوا عَلْياكَ حتّى يَبْلُغوا * بينَ الزَّواهِرِ صُورَةَ الجَبّارِ

ما أنتَ ذَيّاكَ البَغيضُ فتَنْثَني * مُتَسَرْبِلاً بالعارِ فوقَ العارِ

لَعِبُوا به في صورةٍ قد أسْفَرَتْ * عن عَزْلِه فأقامَ حِلْسَ الدّارِ



اللهم بلغنا حوضه واسقنا من يده الشريفة شربة هنيئة لا نظمأبعدها أبدا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: مدح خير الأنام محمد صلى الله عليه وسلم لثلاث شعراءمهمين   الأحد فبراير 28, 2010 9:31 pm

بارك الله فيك تسلم ايدك


عدل سابقا من قبل soltan في الإثنين مارس 01, 2010 7:53 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: مدح خير الأنام محمد صلى الله عليه وسلم لثلاث شعراءمهمين   الإثنين مارس 01, 2010 12:55 pm

مشكور تسلم ايدك جميل جدا جزاك الله
خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: مدح خير الأنام محمد صلى الله عليه وسلم لثلاث شعراءمهمين   الإثنين مارس 01, 2010 7:21 pm

بارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: مدح خير الأنام محمد صلى الله عليه وسلم لثلاث شعراءمهمين   الثلاثاء مارس 02, 2010 1:56 am

جزاك الله خيرا يا محمد


وجعله فى ميزان حسناتك



اللهم صلى على سيدنا محمد وعلى اهله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: مدح خير الأنام محمد صلى الله عليه وسلم لثلاث شعراءمهمين   السبت يونيو 26, 2010 4:44 pm




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: مدح خير الأنام محمد صلى الله عليه وسلم لثلاث شعراءمهمين   السبت يونيو 26, 2010 4:53 pm

يعطيك العافيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مدح خير الأنام محمد صلى الله عليه وسلم لثلاث شعراءمهمين
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كلام فى الحب :: قسم الشعر :: قسم الشعر-
انتقل الى: